Pharmacists may be included in new prescribing powers bill

مشروع قانون جديد عرضه البرلمان اليوم يهدف إلى توسيع قائمة المهنيين المخولين بكتابة الوصفات الطبية لتشمل المزيد من المهن الصحية ، الصيادلة هم أحد هؤلاء المرشحون بقوة في مشروع القانون.

مشروع قانون الأدوية والأجهزة الطبية الذي قدمه اليوم وزير الصحة مات هانكوك – الذي احتفظ بمنصبه على الرغم من التعديل الوزاري – سوف “يزيد من عدد المتخصصون المخول لهم وصف الأدوية في الحالات الغير طارئة ، كما تفعل القابلات والمسعفون الطبيون الآن مع الأدوية المسكنة للآلام  وأخصائيي العلاج الطبيعي مع مضادات الالتهاب “.

وأضاف بأن قانوناً كهذا سيخفف الضغط كثيراً على الأطباء وسيقلل عدد زيارات المرضى للطبيب.

يسمح أيضاً مشروع القانون ، الذي من المتوقع أن ينظر فيه أعضاء البرلمان في الثاني من مارس ، لمستشفيات دائرة الصحة الوطنية NHS باستخدام “أدوية شخصية” تستخدم فقط لمريض بعينه ، مثل استخدام أنسجة المريض وعينات الحمض النووي عندما تفشل الأدوية الأخرى ، حيث أنها قد تنقذ حياة المريض.

ويقترح مشروع القانون أيضًا نظامًا “أسرع وأكثر مرونة” لتنظيم المستشفيات وصلاحيات الفرق الطبية، مما يساعد الأطباء على الاستجابة بسرعة أكبر للتغيرات في التكنولوجيا ولإحتياجات كل مريض على حدى بدون الإضطرار للجوء للقوانين الإدارية التي تستغرق الكثير من الوقت.

قالت وزيرة الصحة ، البارونة بلاكوود Baroness Blackwood إن مشروع القانون ” سيزيل الكثير من الخطوط الحمراء ، وسيكون مفيداً بشكل خاص للمرضى الذين يعانون من أمراض نادرة ويمكّن أولئك العاملين في مستشفيات ال NHS الذين يعرفون ما هو الأفضل والمناسب لمرضاهم من تقديم رعاية أفضل لهم”.